قصائد غادة السمان
زحام
17 September,2014
قصائد غادة السمان
الحب في بيروت
17 September,2014

ثملة بالربيع أم بحبك؟

قصائد غادة السمان

قصائد غادة السمان

ثملة بالربيع أم بحبك؟

حبك يشبه العودة إلى الطفولة.

من جديد تتحول علب الكبريت الفارغة إلى قطارات ،

وتبدو الفراشة فوق الوردة لغزاً ذهبياً ،

ويعود قوس القزح دروباً معبّدة بالبرتقالي والبنفسجي

والأزرق والأصفر في السماء.

من جديد يصير بوسعنا أن نشتري بطاقة سفر في طائرة ورقية

ملونة لتحلّق بنا إلى سماوات الدهشة وأكوان النشوة بأسرع من

“الكونكورد” و “البوينغ”.

من جديد يعود العالم جديداً ، ونلتهم تفاح البراءة ، والأفعى

ساكتة والعمر لحظة خلود صغيرة…

من جديد نعيد الاعتبار إلى كلمة: “أحبك”… بعدما تلوثت

طويلاً ، ومضغوها كاللبان و “الشيكلتس”، وعهّروها وباعوها في

أسواق الرياء، وغطّوها بالأقنعة ورموا بها ليلاً في براميل القمامة

كأطفال الخطيئة.

حبك رئة الأوكسجين في كوكب ملوّث حتى موت الأرانب

البيض كلها…

______

ربيع 1998

أضف تعليق

Ghada Al-Samman
Ghada Al-Samman
أنا حمامة وديعة ترفرف مزهوة بثوب الحرية الناصع بعيداً..بعيداً وعالياً..عالياً عن دنس الصيادين
//]]>